Get Adobe Flash player

اخر الاخبار


اجتماع مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مع شركة الواحة للنفط

عقد صباح يوم الثلاثاء الموافق 2 يونيو 2015 م ، بمقر المؤسسة الوطنية للنفط إجتماعاً ضم رئيس مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط السيد/  مصطفى صنع الله ورئيس لجنة الإدارة المكلف بشركة الواحة للنفط و عدد من المدراء العامون ومدراء الإدارات والمختصين بالمؤسسة و الشركة .

 تم خلال الاجتماع استعراض نشاط الشركة واعمال الصيانة والمشاريع الجاري تنفيذها خلال هذا العام ومناقشة خطة الشركة  لإعادة تأهيل الحقول وعودة الانتاج .


  
جديد الــ ERP

جدول الإجتماعات المقرر عقدها إبتداءً من الأحد الموافق 7/6/2015م ، يضم مدراء الإدارات وجميع مراقبيها وكل رؤساء الأقسام مع فريق عمل المشروع لمناقشة بعض المواضيع ومنها نبذة عن المشروع ومحتوياته والوضع الحالي .

اضغط على المساحة المخصصة للمشروع في العمود الجانبي


  
منظومة تخطيط موارد المؤسسات والشركات

تحضيرا لإنطلاقة منظومة  ERP الخاصة بشركة الواحة للنفط ووضعها قيد التشغيل قريبا بإذن الله سيقوم الموقع الإلكتروني لشركة الواحة للنفط  بنشر سلسلة من المواضيع الأسبوعية الخاصة بمشروع ال  ERP للتعريف بهذا المشروع وما يهم المستخدم من معلومات لها علاقة بهذه التقنية والنقلة النوعية التي ستمر بها الشركة. أول هذه المواضيع يتناول مقدمة عامة عن منظمومة ERP وما لها وما عليها. يليه  مجموعة متخصصة من المواضيع التفصيلية تتناول بالشرح منظومة شركة الواحة للنفط والمستهدف بها.

قد يتسأل العديد منا كيف تقوم الشركات والمؤسسات المختلفة  ذات العدد الكبير من الإجراءات الإدارية المتنوعة والمتداخلة مثل شركات الكهرباء والإتصالات والخدمات والبنوك والمستشفيات والسفارات والوزارات للمزيد عن المشروع اضغط على المساحة المخصصة للمشروع في العمود الجانبي


  
ERP

  منظومة تخطيط موارد المؤسسات والشركات (ERP)

قد يتسأل العديد منا كيف تقوم الشركات والمؤسسات المختلفة  ذات العدد الكبير من الإجراءات الإدارية المتنوعة والمتداخلة مثل شركات الكهرباء والإتصالات والخدمات والبنوك والمستشفيات والسفارات والوزارات وغيرها كيف تقوم هذه الشركات والمؤسسات المختلفة بتنفيذ أعمالها وإدارة حسابات الالاف من موظفيها وزبائنها في وقت قياسي ودون أخطاء علي مدار الساعة ، إن إجابة هذا السؤال تكمن في إعتماد تلك الشركات والمؤسسات العالمية والمحلية منذ فترة غير قصيرة علي منظومات إلكترونية وبرامج متطورة وقواعد بيانات موحدة تساعد في تيسير وتنظيم مواردها وعملياتها وأعمالها اليومية وربط الإجراءات والمعاملات الإدارية  بين إداراتها وأقسامها المختلفة والمتباعدة جغرافيا بعضها ببعض بفاعلية ودقة وسرعة، فمثلا بإمكان الشركة أو المؤسسة التي تستخدم مثل هذه المنظومات إنجاز الترقيات لموظفيها بطريقة ألية وفي تاريخ محدد لجميع الموظفين كما أن معاملات إدارية مثل السلفة التي تمنح لموظفي الشركة أو المؤسسة يمكن أن تتم في أقل من ربع ساعة في حال إستيفاء جميع المتطلبات في حين أن الموظف المعني لن يحتاج لمغادرة مكتبه ، مثال أخر هو سهولة إنجاز طلبات الشراء ووصولها مباشرة لقسم المشتريات بعدد قليل من نقرات فأرة الحاسوب. كل ذلك وأكثر يتم بواسطة نظام واحد شامل يطلق عليه منظومة تخطيط الموارد (ERP) وهو اختصار  لكلمة Enterprise Resource Planning وتعني تخطيط  موارد الشركات والمؤسسات ويمكن تعريف منظومة  تخطيط الموارد للشركة  ERP علي أنها مجموعة من البرمجيات المترابطة والتي تم تجربتها مرارا وتكرارا والتي تم تصميمها لتنسيق جميع الموارد  والمعلومات والأنشطة اللازمة لإتمام الإجراءات العملية للشركة مثل المحاسبة والمواد والموارد البشرية والصيانة وتقنية المعلومات والأمن والسلامة وغيرها كل هذه البرمحيات تعمل وتتواصل تلقائيا لضمان الدقة والسرعة في تنفيذ أعمال الشركة علي الوجه الأكمل وعالميا هناك العديد من الشركات الكبري المتخصصة في بناء وتطوير هذه المنظومات ومن بينها شركة أوراكل (Oracle)  التي أنتجت البرنامج الشامل ذائع الصيت الذي يحمل إسمها.

ERP:

كما هومعلوم في شركة الواحة فإن معظم العمليات والإجراءات والمعاملات إما أن تتم يدويا أو بواسطة منظومات إما أن تكون قديمة أو منفصلة وبالتالي فإن حفظ وتخزين البيانات التاريخية والحالية للشركة يتم بأكثر من طريقة وبأشكال مختلفة وفي عدة وسائط متباينة مما يصعب إمكانية الوصول إليها عند الحاجة لذلك فإن إستعمال منظومة ERP علي مستوي الشركة سيغنيها عن إستعمال المنظومات الطرفية المنفصلة والمختلفة المصدر والتكوين والغير قادرة علي التواصل فيما بينها الأمر الذي  سيوحد جميع إجراءات الشركة ويجعلها متوافقة وسريعة ويجعل حفظ جميع معاملاتها الإدارية يتم إلكترونيا وفي الزمن الحقيقي مما يؤدي إلي توحيد مصدر البيانات علي مستوي جميع إدرات الشركة وهو ما يجعل الموظف يقوم بعمله علي الوجه الأكمل ويدعم إتخاذ القرارات علي مستوي الشركة.

إن تطبيق هذه المنظومة سيعزز قدرة الشركة  وموظفيها على إعداد أي تقرير له علاقة بأي نشاط تقوم به الشركة من تقارير مالية أو إقفالات دورية للميزانيات أو تقارير المستخدمين أوالمواد بكفأة عالية وفي وقت قصير نتيجة لتحويل الأعمال الورقية التقليدية إلي إجراءات ألية يسيرها الموظفون بكل سهولة  بعد خضوعهم للتدريب العملي المناسب ومايميز منظومة برامج ERP هي التوثيق الجيد حيث يمكن للشركة أن تطور برامج ERP الفرعية وأن تقوم بربطها معا كما تشاء كما أن منظومة ERP نجحت بفاعلية في القضاء علي إصرار مطوري البرامج التقليدية علي إخفاء طرق عمل برامجهم لأن منظومة ERP تطرح بنية متكاملة تكون جداولها ونوافذها متاحة بشكل مفتوح بل وتطرح أدوات برمجية لاستيراد و تصدير المعلومات و تعديل النوافذ  مع الحفاظ علي إداء وفعالية البرنامج الرئيسي.

فوائد منظومة ERP:

إن ما يجعل أي شركة تتبني تطبيق منظومة  ERP  هو الحاجة لتوحيد كل منظوماتها الفرعية المستقلة ودمجها في قاعدة بيانات مركزية لتكون تحت مظلة نظام واحد متجانس ومن أمثلة الأنظمة الفرعية لمنظومة ERP  نجد منظومة المالية ومنظومة الموارد البشرية ومنظومة المواد وغيرها من المنظومات الخاصة بعمل كل الأقسام والإدارات كل حسب طبيعة عملها وخصوصيتها.

إن هذه المنظومات في السابق وقبل ظهور منظمومة ERP كانت مستقلة عن بعضها البعض ولكل واحدة منها تطبيقاتها الخاصة وقاعدة بياناتها الخاصة بالرغم من وجودها في نفس الشركة فلما جاء نظام ERP وحد هذه الأنظمة ليقلل من البيانات المتكررة وليجعل تشغيل ومتابعة الأنظمة والبرمجيات الفرعية أكثر سهوله ومرونة وهنا يمكن سرد فوائد وميزات منظومة ERP في النقاط الرئيسية التالية:

1.    السرعة والدقة في أداء العمل.

2.    أمكانية تنفيذ الأعمال من أي مكان.

3.    سهولة وسرعة الحصول على المعلومات والبيانات الدقيقة المتعلقة بأعمال الشركة ونشاطاتها وعرضها ومعالجتها وذلك حسب الصلاحيات المعتمدة.

4.    الحد من الإجراءات الورقية والتقليل من الأرشيف الورقي والتوجه إلي البديل الإلكتروني.

5.    ربط جميع الاعمال ذات العلاقة ببعضها البعض والحصول على النتائج بأقل جهد وتخفيض التكاليف.

6.    تخطيط الأعمال وتحديد أولويات العمل بسهولة.

7.    تنفيذ وتفعيل الوصف الوظيفي الذي يحدد المهام والصلاحيات الدقيقة المناطة بكل موظف.

8.    تنمية المهارات وزيادة المعرفة العملية لموظفي الشركة من خلال العمل على نظام واحد متقدم يشمل جميع أقسام ومواقع الشركة.

 

تحديات تنفيذ وتشغيل منظومة ال ERP:

من المتعارف عليه عالميا أن تنفيذ منظومة ERP علي مستوي أي شركة ليس بالأمر الهين لا من ناحية التغيير المتوقع ولا من ناحية الوقت ولا من الناحية المادية لأن الأمر يتمثل أساسا في دمج الدورة المستندية والإجرات الإدارية والقوانين واللوائح النافذة مع التقنية والحاسوب وفق المعايير والمواصفات العالمية ونظرا لذلك فإن تنفيذ هذا الأمر هو تحد بالغ.

إن تنفيذ مثل هذه المنظومة بنجاح يعتمد إعتمادا كليا علي قابلية الشركة وموظفيها للتحديث وإصرارهم علي السير قدما وقدرتهم علي التغلب علي عقلية الخوف من الجديد ومقاومة التطوير والتغيير كما  أن أحد أسباب نجاح هذه المهمة يعتمدا بدرجة كبيرة علي روح الفريق في الشركة والإصرار علي النجاح رغم الصعوبات العديدة فجميع الإختصاصات التقنية والفنية والإدارية والخدمية مطلوبة لنجاح تنفيذ وتشغيل هذه المنظومة وديمومتها.

 إن هذه المنظمومة مثل أي منظمومة أخرى تنمووتتطور بإستمرار بما يلبي إحتياجات الشركة وموظفيها وبالتالي فإن قدرات موظفي الشركة وسرعة تأقلمهم ودعمهم لها هو العنصر الحسم في نجاح هذه المنظومة.


  
الإجتماع الفني الأول لشركة الواحة للنفط للعام 2015 م

عقد  يوم الأحد الموافق 24/5/2015 م ، بمقر المؤسسة الوطنية للنفط الإجتماع الفني الأول للعام الحالي  والذي ضم كلاً من مدراء الإدارات المختصة وعدد من المختصين بالشركة وممثلين عن الشريك الأجنبي ، مع كلاً من الإدارات المختصة بالإدارة العامة للإستكشاف والإنتاج بالمؤسسة الوطنية للنفط وعدد من المختصين بالإدارات الفنية التابعين للمؤسسة .
حيث تم خلال الإجتماع إستعراض مشاريع ونشاطات إدارة التخطيط والحفر وصيانة الآبار بالشركة  بالإضافة إلي إستعراض ماتم تحقيقه من إنجازات ومناقشة المشاكل والمعوقات التي حالت دون تنفيذ بعض المشاريع خلال النصف الأول من هذا العام وإستعراض المستهدف للنصف الثاني للعام الحالي
2015 م .


 

التوقيت الان

احوال الطقس

تصفح العدد 5 من مجلة الواحة

 

البريد الالكتروني


اسم المستخدم
كلمة المرور

اسعار النفط

النوع السعر $
برنت  
دبي  
اورال  
غرب تكساس  
سلة اوبك ( 6-3-2014 ) 104.370

 

المكتبة المرئية